×
FEEDBACK-10
lang_en theme_color search zajel mail_box home_menu_btn
sharja_gov_logo
contact_us_banner

أشغال الشارقة تحصل على الآيزو 20000 في مجال تقنية المعلومات

DSC_3864low

في إطار جهودها والتزامها بتقديم الخدمات المعلوماتية الحديثة بأعلى مستويات الجودة وبأفضل الطرق والممارسات المتخصصة في مجال تقنية المعلومات المتعارف عليها دولياً لموظفيها ومتعامليها من مختلف شرائح المجتمع. حصلت دائرة الأشغال العامة  بالشارقة أمس على شهادة الاعتماد الدولي الآيزو ( IEC 20000 :2011) من شركة أنترتك الجهة المانحة للشهادة بمجال خدمات تقنية المعلومات.

وقال المهندس علي بن شاهين السويدي رئيس دائرة الأشغال العامة بالشارقة " يأتي الحصول على الشهادة كخطوة إضافية في سلسلة الجهود المستمرة في تطوير أنظمة العمل الداخلي بما يتماشى مع التوجهات الرئيسية لحكومة الشارقة لاستغلال وتوظيف أحدث التكنولوجيا، و قد نجحت الدائرة في مطابقة جميع متطلبات (آيزو 20000)، وهو ما يعتبر إنجازاً استثنائياً لها، حيث تعتبر هذه الشهادة معيارا عاليا من نوعه في العالم الخاص بجودة عمليات الإدارة التي تهدف لضمان تقديم خدمات تقنية المعلومات إلى المتعاملين الخارجيين والداخليين بطريقة فعالة " .

وأكد في تصريح صحفي " تأتي أهمية هذه الشهادة ضمن توجه وحرص الدائرة على تعزيز خدماتها الالكترونية والارتقاء بها وفقا لأعلى المعايير العالمية لتقديم خدمات تحقق رضا المتعاملين وتفوق توقعاتهم، وبما يعزز توجه الدائرة بمواكبة أحدث التكنولوجيا.

وتحرص الدائرة على تطبيق أفضل الممارسات العالمية في مجال تقنية المعلومات، ورفع كفاءة الأنظمة والتطبيقات التي يتم تطبيقها في الدائرة عبر تطبيق معايير المواصفات العالمية المتعلقة بتقنية المعلومات.

وأشارت المهندسة حصة الميل مدير مركز تقنية المعلومات بالدائرة  إلى أن هذه الشهادة هي إضافة نوعية جديدة لرصيدها من الجوائز والشهادات في سباقها نحو التميز والريادة، منوهة إلى حرصها على تطبيق أعلى معايير الجودة والتميز في جميع عملياتها، بما يدعم نجاح تنفيذ خطتها الاستراتيجية 2016-2018  وأحد أبرز محاورها، والمتمثل بتطوير الخدمات بمعايير عالمية.

وأضافت إن تطبيق معايير المواصفة العالمية الـ «آيزو20000» الخاصة بتقنية المعلومات، يسهم في تحقيق الأهداف الاستراتيجية للدائرة والتحول الرقمي والإلكتروني، والارتقاء بمستوى تقديم الخدمات وفق أعلى معايير التميز والجودة، وزيادة مستوى رضا الموظفين، والمتعاملين على حد سواء، نتيجة رفع كفاءة الأداء التشغيلي وزيادة الطاقة الإنتاجية، مشيرة إلى أن شهادة «آيزو 20000» تسهم في تطوير الخدمات التي تقدمها الدائرة للمتعاملين في الداخل والخارج، ورفع مستوى رضاهم، وتحسين الكفاءة والموثوقية والثبات في تقديم الخدمات المتنوعة بما يؤثر إيجاباً على تكلفة تقديم تلك الخدمات، كما يساهم تطبيق معايير الـ «آيزو» بالارتقاء بمستوى اعتمادية التطبيقات الإلكترونية، وتقديم خدمات تتميز بسرعة الاستجابة لمتطلبات المتعاملين.

يذكر أن الدائرة أنجزت كل المعايير المطلوبة للحصول على شهادة المطابقة للمواصفة العالمية «آيزو 20000»، بعد أن نفذت مركز  تقنية المعلومات بالدائرة عدد من المبادرات لتطبيق وتطوير السياسات والإجراءات المطلوبة كافة للحصول على الشهادة، حيث قام مركز تقنية المعلومات بالاطلاع على تجارب رائدة في هذا المجال، والبدء بصياغة السياسات الداعمة واعتمادها وتطبيقها، تمهيداً للحصول على شهادة الآيزو.

وتعتبر شهادة «آيزو 20000» الخاصة بخدمات تقنية المعلومات، المعيار الأول من نوعه في العالم الذي يركز على تقنية المعلومات. ويتضمن مجموعة متكاملة من عمليات الإدارة بهدف تحقيق التسليم الفعال للخدمات إلى مؤسسات الأعمال والمتعاملين.

وأثنت الميل على جهود فريق العمل القائم على هذا المشروع مطالبة ببذل المزيد من الجهود خلال المرحلة المقبلة الساعية إلى تبسيط وتسهيل الحصول على الخدمات.

من ناحيتها، قالت المهندسة مريم تقي رئيس قسم نظم المعلومات، ان شهادة الاعتماد الدولي الايزو 20000 في مجال تقنية المعلومات تعتبر وثيقة معتمدة لجودة عمليات الخدمات المقدمة للمتعاملين الداخليين وفقا للمعايير العالمية ومعدلات القياس للإجراءات والآليات التنفيذية المتبعة في إدارة تقنية المعلومات.

وأكدت أن هذه الشهادة تعتبر نقلة نوعية للدائرة وجاء نتيجة تشكيل فريق عمل متكامل لإنجاز المشروع وفق معايير القياس المتعلقة به وتحت اشراف استشاري مختص.

و أشارت تقي يعود هذا التميز إلى دعم القيادة الرشيدة المستمر في تحفيز وتوجيه الجهات الحكومية لتبني أفضل الممارسات وتقديم أعلى مستويات الخدمة للمتعاملين بما يسهل عليهم الوصول إلى الخدمات الإلكترونية بشكل آمن وفعال يعكس الصورة المشرقة لإمارة الشارقة، كما يعكس حصولنا على هذه الشهادة النقلة النوعية في مجال تقديم الخدمة الإلكترونية ، ولسهولة الحصول على المعلومات وخدمة المتعاملين بطريقة تكفل لهم راحة وسرعة الانجاز بشكل آمن.

و أكدت رئيس قسم نظم المعلومات إلى أن آيزو 20000  يعتبر معيار جودة دولياً وهو مشتق من أفضل الممارسات في مجال إدارة تقنية المعلومات، ويتيح للمؤسسات والشركات تطبيق أفضل الممارسات في مجال المعلومات التقنية والخدمات الإلكترونية.