×
FEEDBACK-10
lang_en theme_color search zajel mail_box home_menu_btn
sharja_gov_logo
contact_us_banner

تزامنا مع شهر رمضان المبارك، الأشغال تنجز صيانة 37 مسجداً في الشارقة

IMG_9008

بالتزامن مع شهر رمضان المبارك، أنجزت دائرة الأشغال العامة بالشارقة بالتعاون مع دائرة الشؤون الإسلامية عمليات الصيانة الشاملة 37 مسجداً في إمارة الشارقة، وذلك تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الشارقة، بضرورة الاهتمام بالمساجد وتلبية وتوفير احتياجاتها على أكمل وجه حتى تكون جاهزة لاستقبال المصلين والمساهمة في النهوض والارتقاء برسالتها وتؤدي دورها في المجتمع وتجسد الصورة الحضارية لديننا الإسلامي.

وأكد المهندس علي بن شاهين السويدي رئيس دائرة الأشغال أن هذه المشاريع تقع ضمن مبادرات القيادة الرشيدة الرامية إلى الحفاظ على المنظر العام للإمارة، وتوفير الأجواء الإيمانية والطمأنينة لمرتادي المساجد، و تهيئة بيوت الله بما يجسد مكانة وقدسية المساجد وأهمية الإسهام فيها، بشكل يتواكب مع تطور النهضة العمرانية التي تشهدها الإمارة، كما أنها تقع تزامناً مع حلول شهر رمضان المبارك وضمن الخطة التنموية الخاصة بالدائرة لتلبية احتياجات المجالس البلدية في الإمارة .

  وأشار المهندس برهان محمود  من إدارة صيانة المباني أن الدائرة أنجزت أعمال الصيانة ل 18 مسجداً في أنحاء متفرقة من مدينة الشارقة، بتكلفة حوالي 4 ملايين درهم وهي كل من مسجد أسيد بن حضير، و مسجد شهداء الخندق، الفلاح الشعبية،  و ثابت بن قيس، و حمزة بن عامر الانصاري،  و خباب بن المنذر، و شعبية العطين،  و مسجد سراقة بن مالك، و  السوق المركزي، و ابو سعيد الخدري، و خالد بن محمد، و المهاجرين، و  مصعب بن عمير،  و سفينة مولى الرسول،  و بن درويش،  و عبد الله صالح المطوع ومسجد سوق الغوير.

وقد تنوّعت أعمال الصيانة التي قامت بها الدائرة بالتعاون مع دائرة الشؤون الإسلامية بناء على متطلبات كل مسجد واحتياجاته و التي وضعتها لجنة مؤلفة من عدة دوائر حكومية،  كلا من الرخام والسيراميك والأصباغ الداخلية والخارجية، واستبدال الأبواب والنوافذ وأعمال العزل.

وأضاف برهان شملت الصيانة في بعضها إضافة انترلوك للساحة الخارجية للمسجد، وصيانة كاملة لدورات المياه مع كافة الأعمال الصحية.

كذلك شملت الأعمال على المدنية والكهربائية والإلكترو ميكانيكية من توريد و تركيب أبواب خشبية و توريد سجاد للمساجد و الدهانات الخارجية والداخلية وصيانة المرافق الخارجية وأعمال عزل للأسطح  وصيانة شاملة لدورات المياه،  بالإضافة إلى توريد وحدات تكييف و برادات مياه وأعمال السلامة.

 كما اشتملت الأعمال على صيانة شاملة لبيت الإمام والمساجد من خلال أعمال الأصباغ الداخلية والخارجية، وأصباغ سور المساجد وأعمال الرخام والأعمال الصحية والميكانيكية، وأعمال العزل وإضافة بوابات حديدية.

كما تقوم الدائرة بتنفيذ توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة الشارقة  بتوفير المسكن الملائم اللائق بكل إمام، وانتهت من إعداد الدراسات وحصر المساجد وجاري تصميم المساكن تمهيدا للبدء بعمليات الإنشاء.

في السياق ذاته،  أنجزت الدائرة أعمال الصيانة في كل  من مسجد  مصعب بن عمير ومسجد حمزه بن عبد المطلب ومسجد جعفر بن أبي طالب ومسجد أم المؤمنين خديجة بنت خويلد   ومسجد  " العز بن عبد السلام في مدينة دبا الحصن والتي تمتاز بطابعها المعماري الحديث.

وفي مدينة خورفكان، أنجزت الدائرة أعمال الصيانة في كل من مسجد ابن حجر العسقلاني  و المديفي و الصحابة و سلمان الفارسي ومسجد الشهيد ماجد النقبي و   مسجد سراقة بن مالك بخورفكان.  وذلك ضمن خطة الدائرة الرامية إلى صيانة المساجد في كل مدن الإمارة. 

كما قامت الدائرة تضمنت الأعمال صيانة كلا من مسجد شعبية المهتدى و أبو ذر الغفاري   في وادي الحلو، إلى جانب  عدد من المساجد في مدينة كلباء وهي مسجد عبد الله بن عمر  و أبو دجانة  و مسجد الشهيد سيف خلف الزعابي و  مسجد الشهيد حامد محمد البلوشي. ومسجد رافع بن مالك ومسجد ثابت بن قيس. بتكلفة 1.5 مليون درهم  .

وذكر المهندس محمد بن يعروف مدير ادارة الافرع أن الدائرة بدأت بالفعل بصيانة ثلاثة مساجد بالمنطقة الوسطى وهي مساجد الحوية البرير الجنوبي ومسجد الرفيعة 2، كما ستبدأ قريبا بصيانة 3 مساجد وهي مسجد نادي دبا الحصن الرياضي  ومسجد حسان بن ثابت و سعد بن معاذ مؤكداً أن صيانة هذه المساجد تقع في إطار خطة الدائرة الرامية إلى مواكبة النمو السكاني في شتى المدن وضمان توفر المعايير المعمارية والبيئية لاسيما في ضوء رؤية الدائرة بإعمار حضاري مستدام