×
FEEDBACK-10
lang_en theme_color search zajel mail_box home_menu_btn
sharja_gov_logo
contact_us_banner

جملة من المآذن والمساجد الجديدة تصدح قريباً في الشارقة

مسجد الرحمانية 1

تقوم دائرة الأشغال العامة بالشارقة ببناء وصيانة جملة من المساجد في عدد من المناطق في إمارة الشارقة إلى جانب إنشاء بيوت للأئمة والمؤذنين متصلة أو منفصلة عن المساجد.
ويأتي هذا التوسع في بناء المساجد في إطار خطط الحكومة لمواكبة الزيادة السكانية التي تشهدها الإمارة وتأمين السكن النظيف والملائم للأئمة والمؤذنين.
وتتنوع تلك المساجد ما بين مساجد فروض و"جوامع"، وتتراوح قدرتها الاستيعابية بين 250 مصلّ و 3000   مصلّ تقريباً.
وذكر المهندس علي بن شاهين السويدي رئيس دائرة الأشغال العامة بالشارقة أن الدائرة تقوم ببناء مسجد الزهراء في منطقة ميسلون الذي يقع على ميدان الساعة ووصلت نسبة الإنجاز فيه إلى 60 بالمائة و يتسع لنحو 700 مصلّ من الرجال و100 من النساء بتكلفة تتجاوز 21 مليون درهم ، على الطراز الإسلامي الفاطمي، لافتا إلى أن المسجد متكامل الخدمات والمرافق ملحق به بيت للإمام وللمؤذن، كما توجد مرافق خاصة بأصحاب الهمم. و سيكون من المساجد الكبيرة في إمارة الشارقة، ويقع وسط ساحة المدينة ، بالإضافة لوجود مصلى خاص للنساء، وأماكن وضوء متعددة.

و يأتي بناء المساجد ضمن توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بشأن إنشاء وتشييد مساجد نموذجية تتميز بأنماط متعددة مستوحاة من الطراز الإسلامي متوافقة مع التطور العمراني للإمارة.

و قال السويدي إن القيادة الرشيدة تولي بيوت الله عناية فائقة، مع إضافات حديثة ومتطورة بأحدث التقنيات لأماكن الوضوء وصحن المسجد وحتى منزل الإمام لتكون ملائمة مع البيئة العمرانية المحيطة بها وما جاورها.

و في ضاحية الرحمانية،   ذكرت المهندسة علياء الرند  مدير إدارة مشاريع المباني أن الدائرة  تقوم  ببناء مسجدين، الأول في الرحمانية واحد، وانتهت الدائرة من استكمال صب خرسانة بلاطة السقف الرئيسي والجسور الإنشائية لسطح المسجد، الذي يتسع لـنحو 835 مصل ، ومصلى خاص للنساء بسعة 100 مصلية، مع كافة المرافق الخدمية التـي تخدم المصلين مجهزة بأحدث الوسائل والمعدات.

و تبلغ تكلفة إنشاء المسجد 5 ملايين درهم وبلغت نسبة الإنجاز 55 بالمائة،  و يتميـز المسـجد الجديد الممتد على مساحة 1400 متر مربع ب4  قبة ومأذنتين بارتفاع 30 متر  بتصميمه المستوحى من فن العمارة الإسلامية، وفنون العمارة المحلية الإماراتية المعاصرة.

و تم استخدام تقنيات حديثة للترشيد من استهلاك الكهرباء، كذلك مواد عزل قياسية لتوفير طاقة التبريد، كما تم تخصيص مساحة على جانب المسـجد لمواقف السيارات تسع لنحو 150 سيارة، بالإضافة إلى إنشاء مواقف خاصة بمركبات أصحاب الهمم، وذلك من منطلق الاهتمام الذي توليه الحكومة بهذه الفئة.

و تم الانتهاء من صب خرسانة البلاطة الأرضية في موضع الوضوء والانتهاء من أعمال سكن الإمام وغرف المحولات الكهربائية والخدمات، و أعمال الطابوق للجدران الخارجية للمسجد و الاكساء، كما يجرى العمل أيضاً في أعمال البلاستر الداخلي في سكن الإمام.

كما تقوم الدائرة بإنشاء مسجد في منطقة الرحمانية 9  وبلغت نسبة الإنجاز 30  بالمائة على مساحة 3000 متر مربع تعلوه مأذنة بارتفاع 16 مترا مع منطقة مواقف ومبنى سكن الامام ومبنى للوضوء وملحق للنساء مزود بمنطقة وضوء ودورات مياه ، وسيسع المسجد لنحو 240  مصلٍّ و45 مصلية.

وأكدت أن هناك جملة من المساجد أيضا تقوم الدائرة بتصميمها وسيتم الإعلان عنها فور البدء بطرح مناقصتها. كما قالت أن دائرة الشؤون الإسلامية تقوم باختيار بعض القطع المناسبة من الأراضي لبناء بعض المساجد عليها، وهناك بعض المشاريع التي تحولها إلى دائرة الأشغال للقيام بالتنفيذ.

و أشارت مدير إدارة مشاريع المباني إلى أن المساجد تعتبر إضافة جديدة لرواد بيوت الله عز وجل، مضيفة أن الدائرة لديها آلية محددة لبناء المساجد وصيانتها مع الجهات المعنية.

وثمنت  الجهود الكبيرة التي تقوم بها دائرة الشؤون الإسلامية بالشاقة بإعمارها ورعايتها بيوت الله وصيانتها بما يحقق راحة المصلين طوال العام وخلال الشهر الكريم الذي تظل فيه بيوت الله عامرة بالمصلين وقراء القرآن وطلاب العلم.

وفي منطقة أم الطرافة، ذكر المهندس عبد الله نعمان رئيس قسم الإشراف بإدارة مشاريع المباني أن الدائرة  تقوم ببناء مسجد جامع يتسع لنحو 2300 مصلي على مساحة 2500 متر مربع مع ميضأة للرجال وأخرى للنساء وبلغت نسبة الإنجاز 55 بالمائة،  وسيكون مسجد متكامل الخدمات والمرافق ملحق به بيت للإمام وللمؤذن، كما توجد مرافق خاصة بأصحاب الهمم. كما سيتم إنشاء 25 مواقف السيارات، بالإضافة لوجود مصلى خاص للنساء، ويتم تنفيذ المسجد على الطراز المعماري الفاطمي الإسلامي بتكلفة 19 مليون درهم، و جاري العمل حالياً بأعمال التشطيبات داخل المسجد أعمال التكيف و أعمال الجبس.

ويقع المسجد في مكان متميز حول ميدان الحكومة حيث سيعلو المسجد قبة رئيسية متميزة بطرازها الفاطمي مع أربع قباب بالأركان الاربعة، وللمسجد منارتان وله ثلاثة مداخل، رئيسي واثنان جانبيان  وستزين المسجد الزخارف الجبسية والديكورات الاسلامية  ويعلو دعائم وأعمدة المساجد عقود زينت جدرانها و قوام زخارفها عناصر نباتية، كما يغلف القباب والمنارتين وجوانب المسجد مع الاقواس الاسلامية وكذلك تغلف الجدران بالرخام بارتفاعات مختلفة داخل وخارج المسجد.

وذكر رئيس قسم الإشراف أن مشاريع المساجد ستشمل على مرافق خاصة لكبار السن وستكون معلما من معالم الشارقة يضاف إلى منظومة مساجد وجوامع إمارة الشارقة، لكونه يجمع بين العمارة الإسلامية وحرفية التنفيذ.

ويمتاز الطراز المعماري لها بمحاكاتها للتصاميم الإبداعية التي خرج بها العالم الإسلامي ، وسيتم نقشها بالزخارف الهندسية و نقوش بارزة وسيكسو جدرانها سيراميك أنيق، كما ستمتاز جدرانها الخارجية بمقرنصات مصفوفة مدروسة التوزيع والتركيب، متجاورة متعالية بارزة ذات طابع جمالي إسلامي، و منابر مخروطية الشكل  المزخرف انيقة جدا.

وتنضم هذه المساجد إلى المساجد العظيمة في الشارقة التي تأسر القلوب والعقول  و التي باتت أغلبية مساجدها تشكل وجهات إسلامية حضارية تعكس الفن المعماري الإسلامي، وأيضاً الطراز التراثي المحلي، وهو ما يسهم في مواكبة التطور من حيث البنيان والخدمات، مع الأخذ في الاعتبار المحافظة على الموروث الثقافي والمعماري.، وتدل على ما وصلت إليه الإمارة من حضارة ورقي في الفكر والعلم وذائقة جمالية عالية في فنون الزخرفة والهندسة. لتتألق العمارة الإسلامية،

وتقوم دائرة الأشغال العامة من خلال فروعها في المنطقة الشرقية بمشاريع إنشاء وصيانة لسلسلة من المساجد، أنجز بعضها، والآخر قيد التنفيذ، وذلك من منطلق حرص دائرة الأشغال العامة على إجراء الصيانة اللازمة لمنشآت المنطقة، التابعة للمؤسسات والهيئات الحكومية المختلفة ومنها المساجد.

و بدأت الدائرة بإنشاء مسجد جامع في مدينة الذيد الذي يتسع لنحو 800 مصل بتكلفة 7 ملايين درهم في منطقة سهيلة، إلى جانب الانتهاء من التصاميم اللازمة لتشييد مسجد الشهيد سلطان بن هويدن الكتبي على طريق مليحة الذيد.

كما انتهت الدائرة من إعداد حساب الكميات اللازم وحصر احتياجات 44 مسجداً في المنطقة الوسطى من أعمال الصيانة، والانتهاء من التصاميم اللازمة للمرافق المضافة إلى 36 مسجداً في المنطقة الوسطى.

وبدأت الدائرة بصيانة كلا من مسجد الحوية  و البرير الجنوبي ومسجد الرفيعة 2 في المنطقة الوسطى.

وأكد المهندس محمد بن يعروف مدير إدارة الأفرع أن الدائرة  بدأت بإنشاء مسجد في منطقة البحايص بمدينة كلباء بقيمة 20 مليون درهم، ويتسع المسجد لنحو 3000 مصلّ،

و في المنطقة الشرقية، بدأت  الدائرة بصيانة 19 مسجداً بخورفكان، أبرزها مسجد السكينة، محمد بن سلمة، عبد الرحمن الداخل، أنس بن مالك، معاذ بن جبل، الليث بن سعد، ابن حزم، الريان، محمد بن مسلمة، ابن حجر العسقلاني، عبد الله بن الزبير، المديفي، عقبة بن نافع، ابن كثير، الإمام الشافعي، الصحابة وياسر أول الشهداء، 

إلى ذلك تزامنا مع شهر رمضان المبارك، أنجزت دائرة الأشغال العامة بالشارقة عمليات الصيانة الشاملة 21 مسجداً في إمارة الشارقة، وذلك تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الشارقة، بضرورة الاهتمام بالمساجد وتلبية وتوفير احتياجاتها على أكمل وجه حتى تكون جاهزة لاستقبال المصلين والمساهمة في النهوض والارتقاء برسالتها وتؤدي دورها في المجتمع وتجسد الصورة الحضارية لديننا الإسلامي.

وأكد المهندس علي بن شاهين السويدي رئيس دائرة الأشغال أن هذه المشاريع تقع ضمن مبادرات القيادة الرشيدة الرامية إلى الحفاظ على المنظر العام للإمارة، وتوفير الأجواء الإيمانية والطمأنينة لمرتادي المساجد، و تهيئة بيوت الله بما يجسد مكانة وقدسية المساجد وأهمية الإسهام فيها، بشكل يتواكب مع تطور النهضة العمرانية التي تشهدها الإمارة، كما أنها تقع تزامناً مع حلول شهر رمضان المبارك وضمن الخطة التنموية لها .

  وأشار المهندس برهان محمود  أن إدارة صيانة المباني بدائرة الأشغال العامة بالشارقة أنجزت أعمال الصيانة ل 16 مسجداً في أنحاء متفرقة من مدينة الشارقة، بتكلفة حوالي 4 ملايين درهم وهي كل من مسجد أسيد بن حضير، و مسجد شهداء الخندق،  الفلاح الشعبية،  و ثابت بن قيس، و حمزة بن عامر الانصاري،  و خباب بن المنذر، و شعبية العطين،  مسجد سراقة بن مالك، و  السوق المركزي، و  ابو سعيد الخدري، و خالد بن محمد، و  المهاجرين، و  مصعب بن عمير،  سفينة مولى الرسول،  بن درويش،  عبد الله صالح المطوع ومسجد سوق الغوير.

وقد تنوّعت أعمال الصيانة التي قامت بها الدائرة بالتعاون مع دائرة الأوقاف بناء على متطلبات كل مسجد واحتياجاته و التي وضعتها لجنة مؤلفة من عدة دوائر حكومية،  كلا من الرخام والسيراميك والأصباغ الداخلية والخارجية، واستبدال الأبواب والنوافذ وأعمال العزل.

وأضاف برهان شملت الصيانة في بعضها إضافة انترلوك للساحة الخارجية للمسجد، وصيانة كاملة لدورات المياه مع كافة الأعمال الصحية.

كذلك تشمل الأعمال على المدنية والكهربائية والإلكترو ميكانيكية من توريد و تركيب أبواب خشبية و توريد سجاد للمساجد و الدهانات الخارجية والداخلية وصيانة المرافق الخارجية وأعمال عزل للأسطح  وصيانة شاملة لدورات المياه ،  بالإضافة لتوريد وحدات تكييف و برادات مياه وأعمال السلامة.

 كما تشتمل الأعمال على صيانة شاملة لبيت الإمام والمساجد من خلال أعمال الأصباغ الداخلية والخارجية، وأصباغ سور المساجد وأعمال الرخام والأعمال الصحية والميكانيكية، وأعمال العزل وإضافة بوابات حديدية.

جدير بالذكر أن هناك عدداً من مشاريع الصيانة لعدد من المساجد لا تزال قيد التنفيذ خلال الفترة المقبلة، كما انتهت مؤخرا من إنشاء عدة مساجد.

في السياق ذاته،  أنجزت الدائرة أعمال صيانة كلا من مسجد  مصعب بن عمير ومسجد حمزه بن عبد المطلب ومسجد جعفر بن أبي طالب ومسجد أم المؤمنين خديجة بنت خويلد   ومسجد  " العز بن عبد السلام في مدينة دبا الحصن والتي تمتاز بطابعها المعماري الحديث  .

وتفصيلاً، قال المهندس محمد بن يعروف مدير إدارة الأفرع بدائرة الأشغال العامة بالشارقة، أن الدائرة انتهت من إجراء عمليات الصيانة الشاملة لجميع مرافق المساجد وتهيئتها على أفضل صورة، وتمت صيانة المساجد فورا بعد معاينة شاملة من قبل لجنة حكومية. كما حرصت الدائرة على توفير كافة احتياجات،  

مشيراً إلى أن مسجد مصعب بن عمير تضمنت الأعمال فيه  الدهانات الخارجية والداخلية للمسجد إلى جانب عزل كامل للأسطح و تركيب كسوة رخام على جدران المسجد من الداخل و تغيير الباب الرئيسي للمسجد من خشب إلى ألمنيوم و زجاج على الطراز الإسلامي والحفاظ على جماليات التراث في التصاميم بما يعكس أصالة التراث الإسلامي وفق أرقى المعايير.

وأضاف بن يعروف "  كما تم صيانة جميع الشبابيك بالمسجد ، واستبدال جميع وحدات الإضاءة بالمسجد بالإضافة إلى  تحديث أنظمة التكييف الخاصة بالمسجد و تغيير سيراميك الجدران و الأرضيات  وإنشاء خطوط تغذية مياه جديدة موفرة للطاقة.

وعن مسجد حمزة بن عبد المطلب تضمنت الصيانة كلاً من الأعمال التالية ، الدهانات الخارجية والداخلية للمسجد إلى جانب عزل كامل للأسطح و تركيب كسوة سيراميك على جدران المسجد من الداخل. كما تم صيانة جميع الشبابيك بالمسجد، واستبدال جميع وحدات الإضاءة بالمسجد وزيادة عددها،  بالإضافة إلى  تحديث أنظمة التكييف الخاصة بالمسجد  وصيانة بعض مرافق دروات المياه وسكن الإمام وتركيب بوابات ألمنيوم للسور الخارجي للمسجد  واستبدال جميع أبواب الميضأة إلى ألمنيوم .

أما المسجد الثالث التي انتهت الدائرة من صيانته مسجد جعفر بن ابي طالب و تضمنت الصيانة كلاً من الأعمال التالية  الدهانات الخارجية والداخلية للمسجد واستبدال جميع وحدات الإضاءة بالمسجد وزيادة عددها،  بالإضافة إلى  تحديث أنظمة التكييف الخاصة بالمسجد  وصيانة بعض مرافق دروات المياه .

وعن مسجد أم المؤمنين خديجة بنت خويلد التي قامت الدائرة بصيانته، قال مدير إدارة الافرع " تضمنت الصيانة كلاً من الأعمال التالية ، الدهانات الخارجية والداخلية للمسجد إلى جانب عزل كامل للأسطح و تركيب كسوة سيراميك على جدران المسجد من الداخل وإنشاء رفوف من الرخام لاحتضان المصاحف المتنوعة. كما تم صيانة جميع الشبابيك بالمسجد، واستبدال جميع وحدات الإضاءة بالمسجد وزيادة عددها،  بالإضافة إلى  تحديث أنظمة التكييف الخاصة بالمسجد  وصيانة بعض مرافق دروات المياه وسكن الإمام وتركيب بوابات ألمنيوم للسور الخارجي للمسجد وتركيب إنترلوك للساحات الخارجية بالإضافة الى صيانة شاملة لمصلى  النساء.

وذكر المهندس محمد بن يعروف مدير ادارة الافرع أن الدائرة ستبدأ قريبا بصيانة 3 مساجد وهي مسجد نادي دبا الحصن الرياضي  ومسجد حسان بن ثابت و سعد بن معاذ مؤكداً أن صيانة هذه المساجد تقع في إطار خطة الدائرة الرامية إلى مواكبة النمو السكاني في شتى المدن وضمان توفر المعايير المعمارية والبيئية لاسيما في ضوء رؤية الدائرة بإعمار حضاري مستدام

إن التطورات التي شهدتها المساجد في الآونة الأخيرة حولتها إلى معالم إسلامية بارزة، حيث باتت مصبوغة بطابع الرقي الذي يبرز الحضارة الإسلامية التي اهتمت بالمساجد، ليتحول بعضها إلى دور عبادة وعلم، في آن واحد.
ومن المشاهد التي تلفت الانتباه في مساجد إمارة الشارقة، توفر كل الخدمات التي يحتاجها المصلي، بدءاً من الأجهزة الخاصة بالتنظيف التي تستخدمها أعداد كبيرة من العمال، مروراً بالمواقع المخصصة للوضوء التي تم تزويدها بصنابير مياه تعمل أوتوماتيكياً تجنبا للإسراف في المياه، والصابون، إلى جانب توفير كل عناصر السلامة ومنها المخارج الإضافية وطفايات الحريق وغيرها.