×
FEEDBACK-10
lang_en theme_color search zajel mail_box home_menu_btn
sharja_gov_logo
contact_us_banner

أشغال الشارقة ترفع طاقة مصنع الثلج بكلباء إلى 30 طناً يومياً بتكلفة 820 الف درهم

_DSC0409

ثمن المهندس علي بن شاهين السويدي الرعاية اللا محدودة التي يوليها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة لقطاع الصيد والعاملين به في المدينة، وذلك أثناء إعلانه عن الانتهاء من تطوير مصنع الثلج الذي يقع عند ميناء الصيد بخور كلباء و رفع طاقته الإنتاجية إلى 28 طنا يومياً بتكلفة 820 ألف درهم.

مشيراً إلى أن حكومة الشارقة تسعى دائما إلى تطوير البنية التحتية لقطاع الصيد بما يتلاءم مع المتغيرات المتسارعة ويلبي احتياجات الصيادين، وخاصة أن هناك زيادة ملموسة على ممارسة مهنة الصيد في المنطقة، بفضل التسهيلات والامتيازات التي تقدمها الحكومة للمواطنين من أجل المحافظة على هذه المهنة التراثية، وخاصة أن هناك أكثر من 500 صياد مسجلين لدى الجمعية سيستفيدون من هذا التطوير، بالإضافة إلى المحال التجارية الكائنة في السوق.

وأكد السويدي عن الارتياح والرضا في صفوف الصيادين بعد تدشين العمل في المصنع، والذي سيلبي متطلباتهم اليومية من الثلج المستخدم في حفظ الأسماك، مؤكداً على جودة الثلج ودور المصنع في تخفيف الأعباء.. وأن المصنع يمثل إضافة جوهرية في تعزيز موارد الجمعية وتخفيف الأعباء عن الصيادين.

وتفصيلاً، قال المهندس محمد بن يعروف مدير إدارة الأفرع بدائرة الأشغال العامة بالشارقة، "تم رفع الطاقة الاستيعابية للمصنع من 15 طن يوميا إلى 28 طناً يوميا اي ما يعادل 700 كيساً منتجة على شكل قوالب حسب طلبات المنتفعين و تبلغ مساحة المصنع 500 متر مربع، ويتألف المصنع من مبنيين مع سور خارجي وغرف المكاتب الإدارية، و خزان سعة 2 ألف لتر  و مبّرد لتبريد المياه وثلاجة ومخزن لحفظ الثلج، إلى جانب كسارة الثلج مع حامل حلزوني يقوم بتكسير الثلج إلى أحجام محتفلة من 5 إلى 7 سم .و خزانGRP سعة 20 ألف جالون بالإضافة إلى صب قاعده خرسانية لوضع مكائن للتصنيع عليها، مع جهاز تعبئة اتوماتيكي وجهاز ضاغط قوالب اتوماتيكي وكسّارة الثلج وجهاز يبرد الماء تصل درجة البرودة الى 20 تحت الصفر ".

وأشار مدير الأفرع إلى أن الإنتاجية الجديدة للمصنع ستلبي جميع احتياجات الصيادين من الثلج لمساعدتهم في حفظ وتبريد غلتهم من الأسماك، حيث وصلت طاقته الإنتاجية إلى 28 طناً يومياً، وهي من دون شك كمية كبيرة وستقضي على جميع المعضلات التي كان تواجهها الجمعية أثناء شراء الثلج من المناطق المجاورة، مشيراً إلى أن أقرب مصنع يتم توريد الثلج منه مصنع مدينة دبا الحصن ، كما سيسهم في عملية تسويق أفضل للأسماك في المنطقة وخارجها، حيث تقدر الجمعية احتياجات الصيادين اليومية من الثلج بـ500 قالب كمعدل يومي في فصل الشتاء أو الصيف على اختلاف حاجة الصيادين ".