×
FEEDBACK-10
lang_en theme_color search zajel mail_box home_menu_btn
sharja_gov_logo
contact_us_banner

أشغال الشارقة ثطلق خدمات ذكية جديدة عبر منصة حكومة الشارقة في معرض جيتكس 2017

نشر بواسطة Noura Hassan Abdalla | 1439-01-22
   

شاركت دائرة الأشغال العامة بالشارقة في الدورة ال 37 من "أسبوع جيتكس للتقنية" الذي انعقد في "مركز دبي الدولي للمعارض والمؤتمرات" في الفترة 08   إلى 12 اكتوبر 2017.

إطلاق تقنية الواقع المعززAugmented Reality

أطلقت دائرة الأشغال العامة عدد من الخدمات الرقمية الجديدة التي تقدمها لجمهورها  و منها  التطبيق الذكي الجديد  DPW-AR  والذي تم من خلاله استخدام تقنية الواقع المعززAugmented Reality  لعرض مجموعه من المشاريع الحكومية التي نفذتها دائرة الأشغال العامة في الشارقة. وفي هذا الإصدار يمكنك العثور على اثنان من المشاريع المتميزة وهي (مسرح المجاز و مركز الشارقة لعلوم الفضاء والفلك).

كما أشار سعادة المهندس/علي بن شاهين السويدي رئيس دائرة الأشغال العامة بالشارقة: "بأن الدائرة تعمل على تطبيق مفهوم الحكومة الذكية بالتعاون والتنسيق مع دوائر إمارة الشارقة وفقاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، والمتابعة الحثيثة لسمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة التي تحفز على العمل بدرجة عالية من الجودة ومزيد من الانسيابية والدقة وتحقيق الرؤية المنبثقة من استراتيجية الإمارة خاصة ودولة الامارات عامة لترجمة توجيهات القيادة الحكيمة بضرورة إسعاد المتعاملين وتقديم أفضل الخدمات والتقنيات الحديثة".

موقع إلكتروني يستهدف شريحة واسعة من الجمهور
من جهتها، قالت المهندسة هند ناصر مدير مركز تقنية المعلومات بدائرة الأشغال العامة بالشارقة : "حرصت دائرة الأشغال العامة من خلال الموقع الإلكتروني المحدث على توفير أفضل الخدمات لشركائها الاستراتيجيين من أفراد وشركات ومؤسسات حكومية، حيث تم من خلال الموقع المحدث طرح عدد من الخدمات الإلكترونية والذكية. وأضافت بأن:  الموقع الالكتروني الجديد الخاص بالدائرة يساهم في الوصول إلى أعلى معايير الجودة للخدمات،  حيث يوفر خدمات للمواطنين كخدمة التسويات الترابية في الإمارة ،  وخدمات مُقدمة للشركات من مقاولين واستشاريين وموردين كخدمة تسجيل شركة جديدة و تجديد حساب شركة ، وخدمات خاصة بمنتفعينا من الدوائر الحكومية كخدمة الصيانة الذكية، بالإضافة إلى خدمات عامة ، كخدمة طلب وظيفة، تقديم المقترحات و الشكاوي،  تقييم الموقع، استعلام عن حالة المعاملة". 
وأَضافت، سيتم تقديم باقة من الخدمات الذكية، وذلك بعد عدة دراسات تخصصية أجرتها الدائرة تلبية لاحتياجات المتعاملين، منها خدمة دفعات المشاريع للمقاولين والموردين والاستشاريين، والتي تمكنهم من متابعة الدفعات الخاصة بالمشاريع التي يشرفون عليها و استلام شهادة الدفعات إلكترونياً، بالإضافة إلى خدمة الصيانة الذكية والخاصة بإدارة أصول الدوائر الحكومية وصيانتها  والتي تخدم ما يفوق 270 دائرة حكومية، وذلك من خلال تقديم بلاغات الصيانة عبر التطبيق الذكي بطريقة تختصر الجهد والزمن، وغيرها من الخدمات المتميزة التي تقدمها الدائرة من أحدث أخبار ومشاريع الدائرة باللغتين العربية والإنجليزية.

وأوضحت أن الدائرة تعمل على تسخير كافة الإمكانيات البشرية والمادية والتقنية واستحداث وطرح كل ما هو جديد من خدمات حديثة تستهدف تبسيط الإجراءات على الجمهور والمتعاملين لتطبيق مفهوم الحكومة الذكية والوصول إلى التميز المؤسسي المنشود.

كما تسعى الدائرة من خلال خدماتها الذكية على تلبية احتياجات جمهور المتعاملين من مواطنين ومنتفعين وذلك بابتكار أحدث الحلول التي تختصر لهم الوقت والجهد، حيثُ أنها وبفضل هذه المواكبة السريعة والمتطورة لتقنيات العصر والتي تساهم في رفع وتعزيز الوعي لدى المستهدفين من الجمهور لاستخدام الخدمات الذكية والتقنيات الحديثة، والتي يتم إعدادها استناداً إلى عوامل الإبداع والابتكار تلبيةً لاحتياجاتهم وبما يواكب طموحاتهم وتوقعاتهم.  

خدمة تواصل مع الرئيس

في إطار حرص القيادة العليا بالدائرة على تحقيق رضا المعنيين من موظفين وعملاء، وجه سعادة المهندس/علي بن شاهين السويدي رئيس الدائرة، بإضافة خدمة جديدة على الموقع الإلكتروني بالدائرة وهي خدمة التواصل المُباشر مع الرئيس.  وذلك في إطار حرص سعادته على أهمية التواصل الدائم وتوجهه نحو الشفافية في التواصل وتطبيقاُ لسياسة الباب المفتوح ووعيه بضرورة وصول صوت المتعامل عبر تنويع وإتاحة قنوات تتسم بالمرونة والسلاسة.

حيث يتم استقبال الشكاوي والمقترحات والآراء من قبل سعادته بسرية تامة ، و يتم التوجيه الفوري للشخص المعني بالدائرة باتخاذ الإجراءات اللازمة وإبلاغ مقدم الرسالة بالرد في مدة لا تتجاوز 48 ساعة.

كما أوضح سعادته: "نسعى من خلال إطلاق هذه الخدمة إلى الارتقاء بمستوى رضا كافة المعنيين من موظفين ومتعاملين. كما أكد بأن يُسعده إتاحة هذه القناة الجديدة للجميع دوم استثناء، حيثُ تعد هذه الخدمة أحد الحلول المبتكرة للارتقاء بمستوى متعاملي الدائرة".

مبادرات تقنية تدعم الخُطط التنموية

بالإضافة إلى ذلك، تأخذ الدائرة بعين الاعتبار أهمية توفير الدعم والمحفزات لتطوير الخدمات المُقدمة للجمهور، وربطها بالخُطط التنموية لحكومة إمارة الشارقة.  حيث أنجزت الدائرة منذ مطلع العام الجاري، حزمة مشروعات تتجاوز 110 مشاريع تتعلق بالمشاريع العمرانية واستدامتها وتطوير البنية التحتية في إمارة الشارقة وتأثيث المباني وما يصاحب هذه المنشآت من مشاريع أعمال تقنية ودعم فني ، لتكون آمنة لمستخدميها، بكلفة 800 مليون درهم،  وتأتي هذه المشاريع بالتوازي مع مواكبة خطط الإمارة التنموية الشاملة وفقاً لاحتياجات التمدد والانتشار السكاني والعمراني ولتحقق رؤيتها بإعمار حضاري مستدام، والتي تمثلت بمشاريع أكاديمية وتعليمية وبحرية وبيئية وأخرى ترفيهية وجمالية، إلى جانب المشاريع الخاصة بالبنية التحتية.

الصيانة الذكية

وأعلنت الدائرة بأن جميع المشاريع التي يتم إنجازها في شتى القطاعات بالإمارة التي تتنوع من قطاعات خدمية صحية وتعليمية ورياضية وثقافية وهندسية واقتصادية وتجارية وأمنية وخيرية وإسكانية وغيرها من المباني الحكومية يتم ربطها بخدمة الصيانة الذكية المُتاحة لما يفوق 270 جهة حكومية ، حيث لا يقتصر دور الدائرة على الإنشاء فقط، بل تقوم الدائرة بتوفير خدمة الصيانة الدورية لتلك المنشأت.

حيثُ أنه يتم تلقي البلاغات عبر التطبيق الذكي لدائرة الأشغال العامة  dpwsharjah  وذلك عبر تسجيل البلاغ و تحويله فوراً  إلى مهندسي الصيانة بالدائرة والذين يقومون بدورهم بمعاينة البلاغ وإبلاغ الجهة فور معالجته والانتهاء منه.

وأكدت المختصون بالدائرة بأنها في العام الثاني من تطبيقها لمفهوم التفتيش الذكي. حيثُ بدأت منذ مطلع العام الماضي بتطبيق نظام التفتيش الذكي للمنشآت لما يفوق 270 مبنى حكومي، والانتقال من مرحلة التفتيش اليدوي التقليدي إلى مرحلة التفتيش الذكي ، والذي  اعتمد في مراحله التشغيله على مجموعة من الإجراءات الإلكترونية الذكية، بدءاً من تقييم الأدوات والمعدات اللوجستية الموجودة في المبنى إلى معالجتها وصيانتها وفق البلاغات الواردة إلى جانب   الصيانة  الدورية.                                                                                                                                 

 وفي هذا الخصوص أفاد مسؤول الصيانة  أن نظام التفتيش الذكي يعد برنامجا إلكترونيا، يعتمد فيه على إجراءات إلكترونية ذكية عدة، تبدأً بتحليل البيانات الإلكترونية المتوافرة داخليا ومحلياً لجميع المنشآت الحكومية، ثم يتم فرزها كمهام تفتيشية وتخصيصها وترتبيها حسب الأولوية وتحويلها فيما بعد لمهندسي الدائرة عبر أجهزة تفتيش ذكية تضمن سرعة ودقة إجراءات التفتيش وإعادة نتائج تنفيذ المهام كبيانات إلكترونية يتم الاستفادة منها في تحليل سوق العمل واتخاذ الإجراءات التصحيحية.

كما يُحدد البرنامج أنواع الزيارات التفتيشية للمنشآت، إضافة إلى تزويد المهندسين بنظام خرائط توضح مقار تواجدهم والمنشآت التي يقومون بمتابعتها والتفتيش عليها.

وأوضح المهندس/برهان عودة مدير إدارة صيانة المباني بالإنابة بالدائرة: " أن البرنامج يهدف إلى أتمتة خدمات الصيانة وحصر الأصول من خلال تشكيل قاعدة بيانات متكاملة تضم المعلومات الأساسية حول أصول المباني والمرافق الحكومية ومواعيد صيانتها وتعزيز رجع الصدى من خلال تسجيل مقترحات وملاحظات المنتفعين عن خدمات الصيانة وتحسين مستوى الأداء مع تنظيم آلية تقديم بلاغات الصيانة إلى جانب تنظيم وتسهيل متابعة أعمال الصيانة وزيادة نسبة الشفافية في منظومة الأعمال عبر توثيق سير المعاملات وإصدار التقارير والرسوم البيانية، بالإضافة إلى سرعة وصول البلاغات للجهات المعنية ومتابعتها عبر خدمة الصيانة الذكية "الخط الساخن" والمتوفرة عبر عدة قنوات التطبيق الذكي وموقع الدائرة والرقم المجاني لمركز الشارقة للاتصال مع توفر خاصية إرسال التنبيهات عبر البريد الإلكتروني والرسائل النصية وتقليل تكلفة العمليات اليومية للصيانة ومتابعة البلاغات".

 وكشفت إحصائات الدائرة بأنه قد تم تلقي 37 ألف بلاغ  خلال العام الماضي وتم الاستجابة لها ومعالجتها، وذلك في إطار حرصها على تعزيز جودة المباني الحكومية وعمليات الصيانة والخدمات المقدمة لشركائها الاستراتيجيين بمدن ومناطق الإمارة كافة بما يساهم بتهيئة الأجواء المناسبة للعمل وزيادة العمر الافتراضي للمباني.

إسعاد المتعامل

كما أشارت السيدة/مريم المازمي مدير مركز الاتصال المؤسسي بالإنابة: "أن الدائرة تشهد في هذه المرحلة توجهاً ملحوظاً نحو توفير خدمات ذكية ومبتكرة بغية إسعاد المتعامل والتي ترتكز على أن تُصبح الدائرة منظومة حكومية متكاملة وشاملة الخدمات بهدف تحقيق رضا وإسعاد المتعاملين، وذلك أيضاً عبر  تـأهيل مُقدمي الخدمات وتزويدهم بالأدوات والقيم التي تُمكنهم من تنفيذ مبادرات حكومة دولة الإمارات فيما يخص هذا المجال".

كما أضافت بأن الدائرة تقوم بالتقييم المستمر لمدى رضا متعامليها عن الخدمات الذكية والتي من خلالها يتم استخدام نتائج التحليل في التحسين المستمر لأدوات وقنوات تقديم الخدمة. وأيضا يتم ابتكار  أفضل الحلول لرفع معدلات نتائج التقييم من الرضا إلى تحقيق سعادة المتعامل وتقديم خدمات تفوق التوقعات. 

وأكدت بأن المتابعة المستمرة لنتائج تقييم رضا المتعاملين والتحسين المستمر لأدوات وقنوات تقديم الخدمة كفيلة بإحداث نقلة نوعية في كفاءة الخدمات الحكومية، ورفعها إلى المستويات العالمية.

الجدير بالذكر، بأن الدائرة أطلقت في الشهر الماضي مبادرة  «سعادتكم تبدأ من هنا»، التي توسطت مكان استقبال المراجعين في مركز خدمة المتعاملين، وتضمنت المبادرة التي استمرت لثلاثة أيام ضيافة وبعض الهدايا الرمزية على المراجعين، الذين شاركوا في استبيان عن مدى رضاهم عن جودة الخدمات بالدائرة.

وهو ما يؤكد توجهات الدائرة وحرصها المستمر على تحقيق التميز، والارتقاء بمستوى الخدمات التي تقدمها لأجل رفاهية المتعاملين، وإسعاد الجمهور الذي يمثل هدفاً استراتيجياً تسعى إلى تحقيقه انسجاماً مع رؤى الحكومة الرشيدة وتوجيهاتها، وأن مركز خدمة العملاء وبحلته الجديدة في المقر الرئيسي للدائرة حقق العديد من الإنجازات، منها تعزيز الصلة مع الجمهور، وتسهيل إجراءات حصولهم على الخدمات، والتعامل من قبل العاملين بكفاءة عالية وفق مشروع التميز في خدمة العملاء، وذلك تجسيداً لاستراتيجية الدائرة الهادفة إلى تعزيز رضا المتعاملين وربطها بكافة مبادرات ومشاريع الخدمات الذكية التي يتم إطلاقها.   

Leave a comment