×
FEEDBACK-10
lang_en theme_color search zajel mail_box home_menu_btn
sharja_gov_logo
contact_us_banner

أشغال الشارقة تبرم مذكرة تفاهم مع مجلس الإمارات للأبنية الخضراء

وقّعت دائرة الأشغال العامة بالشارقة مذكرة تفاهم مع مجلس الإمارات للأبنية الخضراء، وذلك بهدف تعزيز التعاون بين الطرفين وتبادل الخبرات في مجال البيئة المستدامة و الأبنية الخضراء.

وقد وقع مذكرة التفاهم كل من سعادة المهندس علي بن شاهين السويدي رئيس الدائرة وسعيد العبار، رئيس مجلس إدارة "مجلس الإمارات للأبنية الخضراء"، خلال زيارة وفد من أعضاء المجلس للدائرة .

وقال السويدي يأتي توقيع المذكرة امتداداً للتعاون الوثيق الذي يجمعنا مع مجلس الامارات للأبنية الخضراء في مجال غرس وتأصيل مفاهيم الاستدامة، وبما يدعم استراتيجية الدائرة بتطبيق كافة اشتراطات المباني الخضراء، إلى جانب وضع معايير محدد للمباني الخضراء التي تعد إحدى اهم بنود خطتنا الاستراتيجية، و مجلس الإمارات مؤسسة مهنية رائدة تشارك بقوة في تعزيز مواصفات الأبنية الخضراء وتطبيقاتها، وإن تكامل رؤيتنا يجعلانا على ثقة بنجاح هذه الاتفاقية .

وتنص مذكرة التفاهم على توثيق أواصر التعاون المشترك لدفع مسيرة التنمية المستدامة والاقتصاد الأخضر من خلال تنظيم ورش العمل، والنشاطات التطوعية والدعم التقني للطلاب وتسليط الضوء على التميز في تصميم المباني الخضراء، وايجاد الحلول المبتكرة لتعزيز كفاءة الطاقة والبيئة المستدامة، واستخدام الطاقة المتجددة.

وأضاف رئيس دائرة الأشغال العامة أصبحت الاستدامة هدفاً محورياً وباتت تستحوذ على اهتمام عالمي، كونها بشكل شامل تُعنى بالتنمية الاجتماعية، الاقتصادية والبيئية، وهذا ما نصبو إلى تحقيقه بشكل يجسد توجهات قيادتنا الرشيدة.

وبموجب الاتفاقية، تلتزم دائرة الأشغال العامة بتقديم المساعدة لمجلس الإمارات للأبنية الخضراء لتعزيز مبادرات الاستدامة بين شبكتها الصناعية في إمارة الشارقة كما تعمل في الأوقات المتفق عليها في البنود على رفع مستوى الوعي والمعرفة ببرامج التنمية المستدامة والأبنية الخضراء لمجلس الإمارات للأبنية الخضراء إلى شبكتها الصناعية، إلى جانب الشراكة مع مجلس الإمارات للأبنية الخضراء في استضافة الفعاليات التعليمية حول مواضيع الأبنية الخضراء بما في ذلك ورش العمل، والتدريب، والندوات والمؤتمرات، وفعاليات التواصل

بدوره يلتزم "مجلس الإمارات للأبنية الخضراء" على رفع مستوى الوعي والمعرفة بالمبادرات والبرامج المعنية بدائرة الأشغال العامة لدى أعضاءه. و توفير فرص بناء القدرات مثل فرص التدريب المطلوبة من خلال تقديم أسعار خاصة لموظفي دائرة الأشغال العامة.

من جهته، قال سعيد العبار، رئيس مجلس إدارة "مجلس الإمارات للأبنية الخضراء": "يعد تطوير منهج متكامل وطموح لتعزيز الاستدامة في دولة الإمارات العربية المتحدة أحد الأهداف الاستراتيجية بالنسبة لمجلس الإمارات للأبنية الخضراء. وعلى المستوى الوطني، فإننا حريصون على أن تشكل جميع أعمالنا روافد حقيقية لأهداف رؤية الإمارات 2021 واستراتيجية الإمارات للطاقة النظيفة 2050. وتبرز من هذا المنطلق ضرورة العمل على توسعة نطاق ممارسات الاستدامة لتصبح أكثر شمولية، مما يسلط الضوء على أهمية مذكرة التفاهم الموقعة مع دائرة الأشغال العامة في الشارقة، ولا سيما في هذه المرحلة التي تشهد فيها الإمارة نمواً متسارعاً. وتقدم لنا الاتفاقية منصة للتعاون ومشاركة أفضل الممارسات والابتكارات لترسيخ مفاهيم البيئات العمرانية المستدامة في الشارقة، والدولة بشكل عام".

يذكر، تأسس "مجلس الإمارات للأبنية الخضراء" في يونيو 2006، وأصبح في سبتمبر 2006 العضو الثامن الذي ينضم إلى "المجلس العالمي للأبنية الخضراء". ويسعى المجلس لدعم القضايا البيئية المتعلقة بالأبنية المستدامة، وهو المنظمة الرسمية المعتمدة من قبل "المجلس العالمي للأبنية الخضراء" في الإمارات العربية المتحدة. ويضم "مجلس الإمارات للأبنية الخضراء" حالياً نحو160 عضواً في الإمارات العربية المتحدة يمثلون آلافاً من الأفراد المهتمين والفاعلين في مجال الأبنية الخضراء في الإمارات والمنطقة. وبالإضافة إلى ذلك، يتلقى أعضاء "مجلس الإمارات للأبنية الخضراء" حسومات على عدد من البرامج ذات الصلة مثل المؤتمرات والندوات والدورات التدريبية والفعاليات المتعلقة بالأبنية الخضراء.

 

Leave a comment