×
FEEDBACK-10
هل أنت راض عن الموقع؟
lang_en theme_color search zajel mail_box home_menu_btn
sharja_gov_logo
contact_us_banner

أشغال الشارقة تبدأ إنشاء مقصب خورفكان بتكلفة 18 مليون درهم

بدأت دائرة الأشغال العامة بالشارقة بإنشاء مقصب خورفكان الذي يمتاز بمجموعة من المزايا المتطورة والحديثة، ويقدم الخدمات لسكان المدينة وفق أرقى المعايير في مجالات العمل لدى المقاصب. بتكلفة 18 مليون درهم. أعلنت عن ذلك المهندسة آلاء سالم الجروان مسؤول فريق التصميم بإدارة الأفرع خلال حديثها في برنامج الخط المباشر الذي يبث عبر أثير إذاعة الشارقة .

واضافت "  يقع هذا المشروع ضمن الخطة التنموية الخاصة بدائرة الاشغال والملبية لاحتياجات المجالس البلدية والتي تحدثها الدائرة كل عام بالاجتماع معهم، وتضع أولويات التنفيذ على حسب حاجة المدينة، و يقع في منطقة الصبيحية (  الزبارة الصناعية سابقا )  على مساحة أرض تبلغ  15700 متر مربع".

وتفصيلاً، أشارت الجروان أن المبنى يبلغ مساحته 1630 متر مربع، و يضم صالة سلخ واسعة على مساحة 624 متر مربع، و يبلغ ارتفاع سقفها 10 أمتار ، ويصلح المسلخ لذبح الجمال والأبقار والأغنام و يضم أيضاً عدة مداخل منها ما هو مخصص للزوار ومنها بوابات مخصصة للماشية تعمل وفق آلية حركة محددة تنظمها غرفة التذاكر، بوابات خاصة للجمال وآخرى للأغنام، إلى جانب بوابات خاصة بالتفريغ والتحميل و التخلص من فضلات المسلخ. وغرف الموظفين وتبديل الملابس ومدخل خاص لتنظيم حركة دخولهم وخروجهم.

وسيتميز مقصب خورفكان بتطبيق عدة معايير، منها الالتزام بمتطلبات الأبنية الخضراء والمعتمدة من قبل الدائرة، ومراعاة أنظمة المحافظة على البيئة بتقليل الانبعاث الحراري، واتباع نظام تنظيف مركزي لصالات الذبح، وبالتالي التقليل من استخدام معدات ومواد التنظيف.

وتشمل الآليات المطبقة في المقصب تسخين المياه بالطاقة الشمسية، مما يسهم في ترشيد النفقات التي كانت تتطلبها عملية تسخين المياه الحارة المستخدمة في صالات الذبح عن طريق حرق الوقود، ووجود محطة تعقيم الأيدي وتنظيف الأحذية عند مدخل الصالة مزودة بحساسات لا تسمح للعامل بالمرور إلا بعد تعقيم يديه وتنظيف حذائه،

كما يحتوي المقصب على صناديق ذبح الأبقار والجمال تتميز بأنها تعمل وفق آليات متطورة مثل حساب أعداد الذبائح، واتباعها لمعايير الحفاظ على صحة وسلامة العاملين، وتطبيق معايير الرفق بالحيوان ،. وتجدر الإشارة إلى أن المقصب يعمل بطاقة استيعابية تصل إلى ما يصل 600 ذبيحة في اليوم من المواشي الصغيرة  و المواشي الكبيرة،

ويستمر عملية الذبح وفق آلية متسلسلة لتنظيم الحركة حيث يوجد مدخلين مدخل للجمال والأبقار ومدخل اخر للأغنام ومن ثم تمر بغرفة الكشف من قبل الأطباء المختصين ثم الذبح والسلخ الي مرحلة التقطيع وكل الأجهزة المستخدمة اتوماتكية وسريعة للوصول لأعلي معدلات السرعة والجودة، كما سيحتوي المقصب على غرفة تبريد وغرف خدمات وغرف للإداريين والتجهيز والتقطيع وغرفة الطبيب البيطري. كما يضم غرفا خاصة بفصل الجلود وآخرى خاصة بالذبح العاجل وصالة انتظار واسعة وغرفة المناولة وغرف الأطباء البيطرين والمختبر وغرفة التبريد. و مباني الخدمات والمضخات. و إنشاء أسوار وبوابات وغرف الحراسة وأعمال التبليط الخارجية.

وسيضم المقصب أحدث الأجهزة والتقنيات وفق أعلى المعايير و شروط السلامة الصحية التي تحقق الكفاءة في العمل والسرعة والإنجاز لاستيعاب أعداد كبيرة وتلبية احتياجات الأهالي وإنهاء عمليات ذبح الأضاحي وتقطيعها بكفاءة عالية.

وأشارت الجروان أنه صدر أمر التكليف للمقاول و سينتهي المشروع مع نهاية العام القادم. مؤكدة أن دائرة الأشغال العامة بالشارقة تتطلع دائماً إلى تحقيق سعادة ورضا المتعاملين حول المرافق التي تقوم بإنشائها ، وذلك عن طريق المتابعة الدقيقة للممارسات العالمية المتطورة في مختلف المجالات، والتي تتماشى مع رؤية الدائرة في إعمار حضاري مستدام، وتم الأخذ بعين الاعتبار اتباع أنظمة عمل فريدة ومبتكرة في مقصب خورفكان لتقديم خدمة مثالية ومتميزة للجمهور الكريم.

في سياق آخر، أشارت مسؤول شعبة التصميم في فرع دائرة الأشغال العامة بخورفكان أن الدائرة تقوم بإنشاء حديقة اللؤلؤية غرب  و تبلغ نسبة الانجاز 70 بالمائة  و من المتوقع الانتهاء منه في الربع الرابع من العام الجاري، و تبلغ مساحة  الحديقة 2000 متر مربع بتكلفة 1.2 مليون درهم و يضم المشروع ممرات أنترلوك و إنشاء ملعب كرة ىقدم مزود بعشب صناعي  و  دورات مياه و غرفة حارس و  منطقة ألعاب و  إنارة وغرف خدمات. و خزان مياه لري المسطحات الخضراء بسعة 2000 غالون. 

والجدير بالذكر، أن الدائرة مع مطلع العام الجاري أنجزت الأعمال الإنشائية في حديقة اللؤلؤية للنساء بخورفكان، على مساحة 4125 متراً مربعاً، وتزيد مساحة المسطحات الخضراء في الحديقة على 1000 متر مربع بتكلفة مليون درهم.

وجرى تركيب أرضيات مطاطية وملونة تعليمية وإضافة ألعاب وجلسات تناسب ذوي الإعاقة لخلق بيئة مناسبة وسعيدة للطفل وتركيب أجهزة رياضية لذوي الإعاقة أيضاً، بحيث بلغت تكلفة منطقة الألعاب 150 ألف درهم تحتوي ة تتيح أيضا ألعاب للأطفال تدفع إلى  اللعب والاستكشاف في أجواء مسلية وآمنة، على مساحة تقدر بـ 120 متراً مربعاً بالإضافة إلى أعمال "الانترلوك" على مساحة 850 متراً
كما تم تركيب 17 عمود إنارة ديكورية صديقة للبيئة إضافة إلى عمودي إنارة ساطعة آخرين على ارتفاع 10 م، وأن جميع أنواع الإنارة موفرة للطاقة، كما تم إنشاء مباني خدمية تضم دورات مياه وغرفة الحارس.